كناش فائدة ان القوم

347 عدد الزوار

Friday 17-11-2023


دعوة سورة الفيل وهي المسمى بالكنز المدخور لدفع الشرور وهي منقوله من شرح الترياق ببلوغ المنى وهو دافع أقطع من السكين وأحد من السيف ومن الشعر وأحر من النار وهو جذب أهل الطلب منقول عن الاقطاب رضي الله تعالى عنهم فما يبسط يد الأعداء الى صاحب الدعاء وهو بحفظ الله تعالى ويكتبها مع المخمسات المنتقم تكسيرا قال الشيخ عبد الرحمن الجرجاني في كتاب الدر الترياق وبهذا اتمام الغرض وأوصيك بحفظها ولا تفشها وقال كثير من العلماء ان هذا الدعاء احفظ من الدرع لمن تمسك به وكان الشيخ جبريل بن عمر يلازمه في منتصف الليل وصار محفوظا من أيدي الأعداء حتى توفي رحمه الله وورثه من ولده سلطان المسلمين الشيخ محمد بل وكان يلازمه صباحا ومساء ثم أعطاه لأخيه السيد محمد بل وكان كثير الأعداء وأعترف بان هذا الدعاء حصن حصين من الأمراض ووقايه من الأعداء وقال الشيخ محمد بل عند وفاته قال صن هذا الدعاء كما تصون النفس لأنه سر مكتوم ومجرب لدفع الظلمه وحرز شديد مهلك وقاتل العدو صيعلحكقسمها شيئهمجسكقس كيعسليص الله القيسحمكعهص




لا توجد تعليقات

كتابة تعليق


 



https://www.facebook.com/groups/3242049009419572